فيتامين د Vitamin D ماهو وماهي فوائذه والأعراض الناتجة عن نقصه ؟


كل ما يجب أن تعرفه عن فيتامين د

فيتامين د الكل يعرف هذا الفيتامين المعروف لدى الصغار والكبار لكن يا ترى ماهي ماهيته، كوا مهي فوائذه؟ وهل يوجد حطر في نقص هذا الفيتامين في الجسم والأضرار المترتبة عن ذلك ؟ وهل يمكن علاج ذلك ؟

لنكتشف ذلك معا الآن .

 

ما هو الفيتامين د وما هي مصادره

ماهو الفيتامين د ومصادره

يدخل الفيتامين د ضمن مجموعة السيكوسترويد التي تذوب في الدهون، كما يمكن للجسم توليد هذا الفيتامين من الكولسترول وذلك عن طريق التعرض لأشعة الشمس وهذا ما يعرف بفيتامين أشعة الشمس، ويساعد في الحفاظ بشكل كبير على المعادن المتواجدة بالجسم.

كما يساعد أيضا على إبقاء نسبة مهمة من الكالسيوم والفسفور فيه،ويمنع أيضا من امتصاص نسبة عالية من المعادن المتواجدة في الكلي، وعلى الرغم من أن تسميته هي الفيتامين إلا انه لا يعتبر فيتامينا غذائي أساسي بالمعنى الدقيق، وتمت تسميته فيتامينا من الناحية العلمية لعدم استطاعة توليفه من قبل الكائنات الحية بكميات كافية، وفي هذه الحالة يتم تحصيله في المواد الغذائية.

 

فالآن لابد وأنك تطرح السؤال التالي أين يوجد فيتامين د ؟

يتواجد هذا النوع من الفيتامينات في المواد الغذائية الأساسية كالحليب والفواكه و الأسماك وبالخصوص سمك السلمون الذي يعتبر من بين أغنى أنواع السمك بالفيتامين د، وكذلك سمك التونة فهو مصدر غني بالفيتامين د، ولكن غالبا ما يكون ملوثا فيه بمادة أخرى تسمى ميثيل الزئبق الذي يترتب عنه العديد من الأضرار على صحة الإنسان.

كما يتواجد بكميات كبيرة في كل من المحار وسمك السردين، ومن بين المصادر الأخرى التي يتواجد فيها الفيتامين د نجد هناك صفار البيض فبيضة واحدة تحتوي على ما يقارب ثلاثين وحدة دولية من الفيتامين د، أما الخضر فلا تتوفر على هذا النوع من الفيتامينات باستثناء الفطر وذلك بسبب تعرضه للأشعة ما فوق البنفسجية.

 

لنكتشف معا ماهي فوائذ الفيتامين د

فوائذ فيتامين د

يترتب عن الفيتامين الكثير من الفوائد للبشرة والصحة ثم الشعر وسنحاول في هذا المقال التطرق لكل هذه الفوائد آو اغلبها بشكل مفصل.

الفوائد الصحية للفيتامين د :
يساعد الفيتامين د على تقوية العظام ومنع هشاشتها، ويقوم بتوفير التوازن للكالسيوم في الجسم ويمنع التهاب المفاصل،كما انه يساعد على فقدان الوزن الزائد وتحسين الجسم على امتصاص المغذيات، فهو وسيلة مهمة أيضا لتسليح جهاز المناعة ضد العديد من الأمراض ونزلات البرد، كما يساهم في تقوية البصر للأطفال، ويقلل أيضا من التكاثر الغير طبيعي للخلايا السرطانية حيث أشارت العديد من التقارير الطبية أن الأشخاص الذين يتمتعون بكميات كبيرة من الفيتامين د يكونون اقل عرضة للإصابة بمرض السرطان الخبيث،ويساعد على منع تسمم الحمل عن طريق تحسين وظائف الكلي.

اقرأ أيضا  اعراض السرطان 5 علامات إذا ظهرت عليك فأنت مصابة بسرطان

فوائد الفيتامين د على الشعر :
للحصول على شعر قوي ونمو جيد له ينصح بتناول كميات كبيرة من الأغذية التي تحتوي على الفيتامين د وذلك لتحفيز الشعر على النمو بشكل سريع.

فوائد الفيتامين د على البشرة :
يساعد الفيتامين د على علاج الكثير من أمراض البشرة من بينها الصدفية التي تسبب حكة في الجلد وتقشره، كما يساعد على تسريع علاج الحروق وتلف الجلد، ويساعد أيضا على علاج مرض الاكزيما.

 

لكن كل هذا سيأخذنا إلى أعراض وأضرار نقص الفيتامين د في الجسم

أعراض وأضرار نقص الفيتامين د

سنبدأ بالتحدث عن الأعراض الشائعة والناتجة عن النقص الحاصل في الفيتامين د حيث نجد أن هذه الأعراض تختلف باختلاف الأعمار فنقصه يسبب أمراض عديدة ومختلفة، وبشكل عام فهو يسبب الكساح بالنسبة للأطفال الذين يعانون من نقص في الفيتامين د، كما قد يكون سبب في هشاشة العظام بالنسبة للبالغين، وأجريت العديد من الدراسات على مجموعة من الأشخاص يعانون من مرض الاكتئاب فاكتشف أن له علاقة مع النقص في الفيتامين د، وإن تناول المكملات الغذائية التي تحتوي عليه يساهم بشكل كبير في علاجهم.

أما الأضرار الناتجة عن النقص في هذا المكون الأساسي تتمثل في كونه قد يكون من بين الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بأمراض السرطان، كما انه يرفع من أخطار الموت بأمراض القلب والشرايين، بالإضافة إلى ذلك قد يؤثر بطريقة مباشرة او غير مباشرة في العديد من الأمراض كالتهاب المفاصل والسكري، أمراض المناعة الذاتية، وكذلك يسبب العديد من الاختلالات الوظيفية والعصبية في الجسم.

 

لكن دائما ما يوجد حلول لكل مشكل لدى هنا ستتعرف على طرق علاج نقص الفيتامين د

طرق علاج نقص الفيتامين د

لتدارك النقص الحاصل في الفيتامين د يجب الحرص أولا على الالتزام ببرامج غذائية متزنة تحتوي على كميات مهمة من البروتينات والكالسيوم تسد بها حاجيات الجسم، وهذا لكي تساعد على تكوين كميات كبيرة من الفيتامين د، وكذلك التعرض لأشعة الشمس بطريقة معقولة لان المبالغة فيها قد يؤدي هو الأخر للإصابة ببعض الأمراض السرطانية الخطيرة،وينصح أيضا بتناول بعض الجرعات من حبوب الفيتامين د لكي تساعد هي الأخرى بدورها في سد النقص الموجود بالجسم، وممارسة بعض الأنشطة والتمارين الرياضية مثل الجري والمشي للحفاظ على الأوزان والوقاية من الإصابة بمرض السمنة الذي لازال هناك خلط كبير بينه وبين نقص الفيتامين د لان غالبية الدراسات لحد الساعة لم تصل إلى من المسؤول بينهم هل السمنة هي التي تؤدي إلى نقص في الفيتامين د أم النقص فيه هو المسبب للسمنة.

اكتشف مزيدا من المقالات المثيرة في قسم الصحة .


Like it? Share with your friends!

What's Your Reaction?

fun fun
0
fun
lol lol
0
lol
omg omg
0
omg
win win
0
win
fail fail
0
fail
geeky geeky
0
geeky
love love
0
love
hate hate
0
hate
confused confused
0
confused
wtf wtf
0
wtf
cute cute
0
cute
damn damn
0
damn
scary scary
0
scary
vomit vomit
0
vomit
love-2 love-2
0
love-2