دراسة بريطانية.. خروج الريح يطيل العمر واستنشاقه يقى من الأمراض


دراسة بريطانية.. خروج الريح يطيل العمر واستنشاقه يقى من الأمراض

لعل السؤال المطروح هنا هو كيف أن خروج الريح يطيل العمر واستنشاقه يقى من الأمراض ؟ اقرأ للتعرف على التفاصيل

ظهرت العديد من النتائج الجديدة والغريبة للغاية لبعض الأشخاص، والتي قد تكون مشمئزة لدى البعض الآخر، وهي دراسة طبية حديثة أشرف عليها علماء من جامعة اكستر البريطانية تفيد بأن شم واستنشاق الغازات المنبعثة من الأمعاء لها العديد من الفوائد والأسرار الصحية، حيث أنها تساهم في الوقاية من الإصابة بالسرطان والسكتات الدماغية والأزمات القلبية وهو ما يعد من أكثر الأمور المثيرة على الإطلاق.

fart3

ولذلك سوف نخبركم اليوم بالعديد من الأمور المثيرة ومنها العملية التي تسبب حدوث الغازات ذات الرائحة الكريهة وما هي أهم الأسباب التي تساعد على حدوث تلك الإفرازات، وما هي الدراسات التي أثبتت أهمية دور استنشاق الريح كعامل مهم في إطالة العمر والوقاء من الأمراض، وما هي الحقائق المذهلة حول خروج الريح؟ فقد تابعونا…

 

ولعل السؤال الذي يدور في أذهاننا الآن هو كيفية تتكون الغازات والسبب وراء الرائحة الكريهة؟

fart2

تعتبر الغازات التي تصدر من الشخص معروفة علميا باسم كبريتيد الهيدروجين وهو من أشهر الغازات القوية المميزة بالرائحة الكريهة والتي تصدر من الأمعاء بفعل تكسير البكتيريا للطعام في الأمعاء، ويؤكد الباحثون انه في حال استنشاق ذلك الغاز بكميات قليلة قد يساعد الشخص على حماية الخلايا ومكافحة الأمراض، وفي نفس الوقت يؤكدوا على خطورته وأنه من الغازات السامة، فالقليل منه لا يضر.

ويؤكد الباحثون أيضا أن الخلايا عندما تتضرر بشدة من الأمراض المختلفة تلجأ إلى استخدام الأنزيمات الخاصة بها لإنتاج كميات من غاز كبريتيد الهيدروجين، وهو بدوره يحافظ على الميتوكوندريا المسئولة عن الطاقة بالأوعية الدموية والحد من الالتهابات.

 

ولعلنا نتساءل عن الأسباب المختلفة التي تساعد على تكوين تلك الإفرازات ذات الرائحة الكريهة ؟

 

  • تناول الشخص الأطعمة المنتجة للغاز مثل البقوليات والقرنبيط والملفوف.
  • الأفراط في تناول الطعام أكثر من اللازم.
  • الكثير من الألياف في الحمية دون تعويضها بما يكفي من الماء لهضمها.
  • تناول العديد من الأطعمة الدهنية وعدم تحمل اللاكتوز.
  • الأطعمة التي تحتوي على مادة التحلية السوربيتول.
  • ابتلاع الهواء نظرا لسرعة الشخص في تناول الطعام.
  • تناول المشروبات الغازية والمكربنة.

 

ما هي الدراسات العلمية التي كشفت عن أهمية خروج الريح واستنشاقه؟

fart1

كشفت دراسة علمية بريطانية أن خروج الريح من دبر الأنسان يساعد على إطالة العمر واستنشاقه يقي من العديد من الأمراض.
وكان من أهم الدراسات في ذلك الشأن هو نقل الدكتور ناندى وهو أمريكي الجنسية خبر الدراسة عبر صفحته الرسمية قائلا ” أن الشخص الذي يخرج الريح يكون قد قلل من احتمالات الإصابة بالسرطان والسكتات الدماغية بنسبة كبيرة، كما يؤكد الدكتور ناندى من خلال دراسته العملية بأن الريح يتكون من الهيدروجين والسلفات والذي يساعد استنشاقهما على نمو قوي للدماغ وحمايته من العديد من الأمراض الخطيرة في المستقبل.

 

لنتعرف الآن على بعض الحقائق المذهلة حول خروج الريح :

fart4

الرجال يطلقون الريح بقدر النساء:
حيث يظن البعض بأن النساء لا تخرج الغازات المعوية أو بنسبة أقل من الرجال، ولكن الحقيقة العلمية تثبت بأن النساء يخرجون الغازات بنفس الكميات تقريبا.

 

كمية غازات البطن التي يطلقها كل شخص:
تختلف كمية الريح من شخص إلى أخر، حسب الإحصائيات أثبت أن معدل الريح اليومي هو 14 مرة وقد تختلف حسب معدل الطعام الذي يتناوله الشخص وصحة جهازه الهضمي.

 

الغازات علامة على الصحة الجيدة:
حيث يعتبر خروج الغازات من البطن بشكل طبيعي دلالة على الصحة الجيدة وأن الأمعاء تعمل بشكل سليم للتخلص من السموم.

 

رائحة الغازات مفيدة لصحة الأنسان:
وذلك ما أشرنا له في الأعلى بأن شم الغازات تساعد على الوقاية من الأمراض وإخراجها يطيل العمر.

اقرأ أيضا  اغتصاب متحولة جنسيا أكثر من 2000 مرة في سجن للرجال

 

اعثر علينا في صفحتنا على الفايسبوك .

What's Your Reaction?

fun
1
fun
lol
12
lol
omg
2
omg
win
1
win
fail
3
fail
geeky
3
geeky
love
5
love
hate
2
hate
confused
5
confused
wtf
3
wtf
cute
0
cute
damn
0
damn
scary
2
scary
vomit
4
vomit
love-2
1
love-2

لا تفوت :

اقرأ المزيد من حقائق

قد يعجبك أيضا